أرباح Toyota و Sony تدعم السوق اليابانية




أغلق مؤشر Nikkei الياباني اليوم الجمعة مرتفعاً، ليعوض انخفاضه السابق. و يأتي هذا الارتفاع مدفوعاً بارتفاع حققته شركتا Sony و Toyota.


صعد مؤشر Nikkei بنسبة 0.27% إلى 28783.28 نقطة، بعد أن انخفض على مدار أربع جلسات الماضية، وفي الأسبوع الجاري كان Nikkei قد انخفض بنسبة 0.97% وهو أول انخفاض في 4 أسابيع.


ومن المرجح أن تمدد اليابان تدابير احتواء لفيروس كورونا لمدة أسبوعين أو أكثر في منطقة طوكيو الكبرى وفقاً لما ذكرته أربعة مصادر حكومية أمس الخميس.


أما بالنسبة لمؤشر Topix الياباني الأوسع نطاقاً فقد أغلق اليوم على ارتفاع بنسبة 0.88% إلى 1956.31 نقطة. وكان هو الآخر قد انخفض خلال الأسبوع الجاري بنسبة 0.32%.


ويعود الارتفاع الأخير في المؤشرين إلى الارتفاع الذي شهدته شركتي Sony و Toyota لتعوضا الانخفاض الذي حصل في أسواق الرقائق الالكترونية.


حيث استعادت شركة Toyota مكانتها كأكبر بائع للسيارات في العالم مسجلة 9.528 مليون سيارة متفوقة على شركة VolksWagen الألمانية لأول مرة منذ 5 أعوام. حيث ارتفعت أسهم شركات صناعة السيارات Toyota وHonda وNissan وMazda بين 1.38% و 6.53%، عقب المبيعات القوية ممايشير إلى اتجاه عام سيستمر في عام 2022.


وتصدر سهم مجموعة Sony قائمة الرابحين بين 30 سهماً الأساسية في Topix ليقفز بنسبة 3.66%.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)