أسعار النفط تستأنف ارتفاعها


استأنفت أسعار النفط الخام عالميا، ارتفاعها صوب أعلى مستوى منذ 9 شهور، مدعومة بآمال تلقي لقاحات فيروس كورونا اعتبارا من الشهر الجاري على المستوى الشعبي.


كذلك، تلقت الأسعار دفعة في التعاملات المبكرة، بعد إعلان شركة "حافنيا" السنغافورية عن تعرض ناقلة تتبع لها للقصف من مصدر خارجي، أثناء تفريغها في ميناء جدة غرب السعودية.

ويذكي القصف الذي تعرضت له الناقلة، مخاطر الإمدادات بمنطقة الخليج العربي، وتعيد للأذهان مخاطر الإمدادات التي تعرضت لها صناعة الخام خلال 2018 و2019، بعد هجمات تعرضت لها ناقلات سعودية وإماراتية.


وبحلول الساعة (06:40 ت.غ)، صعدت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم فبراير/ شباط بنسبة 1.38 بالمئة أو 68 سنتا إلى 50.65 دولارا للبرميل.


كما صعدت أسعار العقود الآجلة للخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط، تسليم يناير/ كانون ثاني بنسبة 1.30 بالمئة أو 61 سنتا إلى 47.18 دولارا للبرميل.


وتنتهي في 31 ديسمبر/ كانون أول الجاري، المرحلة الثانية من اتفاق خفض الإنتاج ويقوده تحالف (أوبك+)، بحجم خفض 7.7 ملايين برميل يوميا، وتبدأ المرحلة الثالثة مطلع 2021، بتخفيف خفض الإنتاج إلى 5.7 ملايين برميل يستمر حتى أبريل/ نيسان 2022.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)