الأسهم الأوربية تغلق قرب أعلى مستوى خلال عام



أغلق مؤشر ستوكس 600 جلسته أسفل الخط الثابت جزئيا فيما أغلقت الأسواق الأوربية متباينة ومدعومة بآمال التعافي الاقتصادي.


حيث تشير القطاعات والبورصة الرئيسية في إتجاهين متعاكسين، وإنخفض الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة اليورو بأقل من المتوقع في الربع الأخير من العام المنصرم حيث تشير التقديرات الرسمية إلى إنكماش بنسبة 0.6 % على أساس فصلي

إلى ذلك، أظهر الاستطلاع الأخير من معهد الأبحاث الاقتصادية ZEW أن المعنويات الاقتصادية الألمانية ارتفعت بشكل غير متوقع إلى 71.2 نقطة في فبراير من 61.8 في الشهر السابق. وكان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا انخفاضا إلى 59.6.


كما نما التوظيف عبر كتلة العملة الموحدة بنسبة 0.3% بين أكتوبر وديسمبر ، وفقًا ليوروستات، على الرغم من قيام العديد من الاقتصادات الرئيسية بإعادة إجراءات الإغلاق على مستوى القارة.


و أعلنت شركة ميشلان الفرنسية عن أرباح صافية للعام 2020 بلغت 625 مليون يورو (758.6 مليون دولار)، بانخفاض عن 1.73 مليار يورو في 2019. ومع ذلك، توقعت الشركة نموا يصل إلى 10% في أسواقها لعام 2021 وزادت أرباحها للمساهمين. وارتفع السهم بشكل هامشي.

كما أتت جولة قوية من الأرباح من شركتي التعدين جلينكور وBHP، ليرتفع سهم الأولى 2% والثانية 1.5%.