الأسواق العالمية بانتظار قرارات حاسمة هذا الأسبوع


لازالت الأسواق العالمية تحت ضغط مجموعة من القرارات المهمة هذا الأسبوع، بحيث ينعكس ذلك على حركة الأسواق الأمريكية، الأوروبية، الاسترالية واليابانية.

حيث بدأ يوم أمس الثلاثاء، اجتماع مجلس الفدرالي الأمريكي الذي يستمر يومين، وتعلن نتائج الاجتماع اليوم الأربعاء. ومن المتوقع أن يعلن الفدرالي مزيداً من الخطط لتقليص إجراءات التحفيز ورفع أسعار الفائدة.

كما أظهرت مخزونات الخام ونواتج التقطير في الولايات المتحدة ارتفاعاً كبيراً، حيث ارتفعت مخزونات الخام 3.6 مليون برميل على مدار الأسبوع المنتهي. وهو ما تسبب بانخفاض أسعار النفط مع تصاعد الضغوط على منظمة أوبك لزيادة الامدادات. وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 0.96% إلى 83.26 دولار للبرميل، بحلول الساعة 11:50 بتوقيت اسطنبول. فيما انخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي بنسبة 0.70% إلى 82.38 دولار للبرميل.

أما في بريطانيا، فيصدر الخميس المقبل قرار الفائدة من البنك المركزي في إنكلترا. وتوقع المستثمرون خلال الأسابيع الأخيرة موجة من تشديد السياسات النقدية من البنوك المركزية. أما البنك المركزي الاسترالي، فلم يظهر أي تشديد للسياسة النقدية مثلما كان متوقعاً، وأكد أن التضخم ما زال منخفضاً، لكنه بنفس الوقت حذف توقعه السابق، بأن الفائدة من المستبعد أن ترفع قبل 2024.

وفي أوروبا، فمن المتوقع أن يقوم البنك المركزي الأوروبي برفع سعر الفائدة العام المقبل، مما دفع مؤشر STOXX 600 للإغلاق بالأمس عند أعلى مستوى له خلال شهر، عند 479.53 نقطة.

أما في اليابان، فقد انخفض مؤشر Nikkei متأثراً بتوقعات نتائج اجتماع الفدرالي الأمريكي، وذلك بعد أن حقق أول أمس أكبر مكسب يومي منذ يونيو الماضي، على أثر فوز انتخابي قوي للائتلاف الحاكم بزعامة رئيس الوزراء فوميو كيشيدا.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)

إشترك في قناتنا على تيليغرام لتصلك الأخبار بشكل يومي:t.me/alamiyafx