الدولار عند أدنى مستوى له منذ أسبوعين


أدى إنحسار الطلب على الأصول الأمنة لهبوط الدولار لأدنى مستوى خلال أسبوعين ويتطلع المستثمرون إلى تحفيز مالي ونقدي كبير يؤدي لإنحسار نتائج جائحة كورونا.

وهبط مؤشر الدولار لمستوى 90.378 نقطة اليوم وهو مستوى منخفض للمرة الأول خلال هذا الشهر حيث بلغ في تداولاته اليومية 90.398 نقطة.

وتراجع الدولار الذي ينظر إليه كملاذ آمن مقابل العملات الرئيسية النظيرة له ، وتلقى الإقبال على الدعم من تفاؤل حيال دعم مالي ونقدي وأرباح قوية للشركات واللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

وخلال الجلسة السابقة هبط الدولار لمستوى منخفض خلال هذا الشهر حيث بلغ 104.5 للمرة الأولى ليستقر بعدها عند 104.58.

وقال كبير الاستراتيجيين مايكل مكارثي لدى CMC Markets في سيدني ان الأفاق الاقتصادية للعام وفقا لإجماع السوق تبدو إيجابية ، المعنويات والمراكز هما المحركان الرئيسيان للسوق في الوقت الحاضر في إشارة إلى ضعف الدولار .

ولليوم الثالث على التوالي عزز اليورو مكاسبه مرتفعاً إلى 1.2126 دولار في حين بلغ الجنيه الإسترليني أعلى مستوى خلال ثلاثة أعوام عند 1.3827 دولار قبل أن يتداول عند 1.3818 دولار.

للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)