الدولار يحقق بعض المكاسب خلال الأسبوع





في ظل تطبيق قيود جديدة لمكافحة انتشار كوفيد-19 في أوروبا وبريطانيا، ارتفعت عملة الاحتياطي العالمي لأعلى مستوى في أسبوعين عند 93.910 نقطة مقابل سلة من العملات. واستقرت دون تلك الذروة بقليل في الجلسة الآسيوية.


يتجه الدولار لتحقيق أفضل أداء أسبوعي هذا الشهر ، إذ تسبب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا وتعثر التقدم صوب تقديم تحفيز أمريكي في إقبال المستثمرين على الأصول الآمنة، وفقا لـ"رويترز".


وعاود الين الذي يُعتبر ملاذا آمنا الارتفاع مجددا صوب أعلى مستوى في أسبوعين الذي بلغه يوم الأربعاء وسجل في أحدث التداولات 105.24 للدولار. وتراجع الدولار الأسترالي 0.3 في المائة .


ودخلت لندن في إجراءات عزل عام مشددة لمواجهة كوفيد-19 في منتصف الليل، ومع حظر تجول في باريس يجعل هذا أكبر مدينتين في أوروبا تعيشان في ظل قيود تفرضها الدولة.


هذا وشهد الجنيه الاسترليني موجة بيع بفعل مخاوف حيال العقبات التي تمنع الاتحاد الأوروبي وبريطانيا من التوصل لاتفاق تجاري لما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وتراجعت العملة البريطانية 1.1 في المائة هذا الأسبوع عند 1.2893 دولار .


واستقر اليورو في آسيا كما استقر الدولار الأمريكي أيضا وربح 0.8 في المائة مقابل سلة من العملات هذا الأسبوع، وهو أكبر ارتفاع أسبوعي منذ أواخر سبتمبر.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)