أعمال شغب في الشارع وهبوط في الأسهم, الاقتصادي الأمريكي إلى أين؟



هبوط في الأسهم الأمريكية اليوم الاثنين على خلفية أعمال الشغب في الشارع الأمريكي التي جاءت رداً على مقتل رجل أمريكي أسود على يد رجل شرطة مما أثار موجة غضب لا أحد يعرف إلى أي مدى ستصل وما حجم الضرر التي ستتسبب به للاقتصاد الأمريكي؟


حيث هبط المؤشر "داو جونز" الصناعي 40.12 نقطة، بما يعادل 0.16%، ليصل إلى 25342.99 نقطة.

وفتح المؤشر "ستاندرد آند بورز 500" متراجعاً 11.46 نقطة، أو 0.38%، وانخفض إلى 3032.85 نقطة.


ونزل المؤشر "ناسداك المجمع" 18.45 نقطة، ما يعادل 0.19%، متراجعا إلى 9471 نقطة عند الفتح.

وصار المستثمرون أكثر حذرا في ظل الاحتجاجات الواسعة التي تعم عشرات المدن الأمريكية التي تحولت في بعض الأحيان إلى أعمال عنف واشتباكات مع قوات الأمن، وأشعلها مقتل المواطن من أصول أفريقية، جورج فلويد، على يد عناصر شرطة في مدينة مينيابوليس جراء عملية احتجازه بطريقة قاسية يوم 25 مايو.


كما زاد حذر المستثمرين في ظل توتر متصاعد بين الولايات المتحدة والصين على خلفية قضايا عدة بينها جائحة فيروس كورونا وموضوع هونغ كونغ والحرب التجارية الباردة بين الطرفين التي لا أحد يعرف ما نهايتها.