ارتفاع الدولار على حساب الذهب والنفط بعد بيانات أميركية إيجابية


استقرار في أسعار صرف الدولار مع ميول للارتفاع على حساب الذهب, هذا من نشهده اليوم الجمعة بعد قفزة في عائدات السندات الأمريكية وهبوط في أسعار النفط مع بيانات صينية ضعيفة وتوقعات بتراجع الطلب على الخام.


حيث كان مؤشر الدولار أمام سلة من ست عملات رئيسية مرتفعاً بنسبة 0.03% إلى 93.347 ، قاطعاً موجة هبوط على مدى الجلستين السابقتين.


جاء ارتفاع الدولار نتيجة قفزة في عوائد سندات الخزينة الأمريكية، الخميس، عقب الإعلان عن طلبات أقل من المتوقع لطلبات إعانة البطالة الأمريكية. مما أعطى إيجابية للدولار مقابل باقي العملات.


وأسهم صدور بيانات ضعيفة بشأن الاقتصاد الصيني، أظهرت تراجع مبيعات التجزئة في يوليو للشهر السابع على التوالي ونمواً أقل من المتوقع في الإنتاج الصناعي، و اتساع وتيرة الاصابات بفيروس كورونا حول العالم، في تراجع معنويات المستثمرين والحد من عمليات بيع الدولار.


فيما انعكس ارتفاع الدولار سلبياً على الذهب حيث هبطت أسعار المعدن النفيس في العقود الفورية بنسبة 0.5% الى 1944.11 دولار للأوقية، ونزلت في العقود الأمريكية الآجلة بنسبة 0.9% إلى 1952.80 دولار للأوقية. ويتجه اليوم إلى تسجيل أول خسارة أسبوعية منذ أوائل يونيو/حزيران.


وهبطت أسعار النفط أيضا، الجمعة، بعدما خفضت كل من الوكالة الطاقة الدولية ومنظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" توقعاتهما بشان الطلب على النفط في 2020، وتعمقت خسائر النفط بعد نشر بيانات صينية ضعيفة.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)