البيتكوين يحوم حول أعلى مستوى له منذ عام



لأول مرة خلال عام يعود البيتكوين ليحوم حول مستوى 11 ألف دولار وهو أعلى مستوى وصل له منذ أغسطس العام الماضي.


ويأتي أداء العملة الافتراضية الأكثر تداولاً عالمياً، بالتزامن مع تحرّكات على نطاق أوسع داخل الأسواق العالمية، إذ صعد الذهب إلى أعلى مستوى في تاريخه. في حين خيّمت الخسائر على أسواق الأصول الأخرى مثل الأسهم، وسط تزايد القلق بين صفوف المستثمرين على خلفية تدهور العلاقات بين الولايات المتحدة والصين، إضافة إلى المخاوف المتعلقة بفيروس كورونا المستجد.


واتخذت العملة الأولى عالميّاً من حيث القيمة السوقية منحنى هبوطيّاً، لكنها نجحت في تحقيق مكاسب تقارب 20% في غضون آخر سبعة أيام. ويجدر الإشارة إلى أن بيتكوين كان يطلق عليها "الذهب الرقمي"، إذ يقول المدافعون عن هذا الرأي إنها قد تكون ملاذاً آمناً جيداً.


في سوق العملات الرقمية المشفّرة، قفزت القيمة السوقية الإجمالية للعملات الرقمية من مستوى 237.6 مليار دولار في نهاية تعاملات الأسبوع الماضي، إلى مستوى 321.3 مليار دولار لتربح السوق نحو 47.7 مليار دولار، بنسبة ارتفاع بلغت 17.4 في المئة.


واستحوذت أكبر خمس عملات رقمية بقيادة بيتكوين على ما يقرب من 43.8 مليار دولار بنسبة 91.8% من إجمالي المكاسب التي حققتها العملات الرقمية خلال تعاملات الأسبوع الماضي.


على صعيد العملات الرقمية، قفزت عملة بيتكوين الأكثر قوة في سوق العملات الرقمية 18.8% ، رابحة نحو 1731 دولاراً، بعدما ارتفعت قيمتها من مستوى 9185 دولاراً في نهاية تعاملات الأسبوع الماضي، إلى نحو 10916 دولاراً.


وقفزت قيمتها السوقية الإجمالية من مستوى 169.3 مليار دولار في نهاية تعاملات الأسبوع الماضي إلى نحو 202.8 مليار دولار رابحةً نحو 33 مليار دولار، بنسبة ارتفاع بلغت نحو 18.9%. وبذلك تستحوذ بيتكوين على حصة سوقية تقدّر بنحو 62.65% من إجمالي سوق العملات الرقمية، كما تستحوذ على نحو 67% من إجمالي مكاسب سوق العملات الرقمية خلال تعاملات الأسبوع الماضي.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)