انخفاض الذهب على حساب الدولار الأمريكي



بعد أن شهدنا مؤخراً ارتفاعاً ملحوظاً للدولار الأمريكي بدأنا نشهد تراجعاً للذهب حيث سجل اليوم الثلاثاء تراجعاً في الأسواق الفورية 0.2% إلى 1925.38 دولار للأوقية (الأونصة) وفي التعاملات الآجلة 0.1% إلى 1931.70 دولار.


لكن مازالت الشكوك حيال تعافي الاقتصاد تجعل من الذهب يحوم عند مستويات تاريخية مرتفعة والجميع يترقب سياسات البنوك المركزية الأمريكية والأوروبية لاعادة الانتعاش للاقتصاد هناك.


وزاد الدولار أمام منافسيه ما يرفع تكلفة المعدن الأصفر لحائزي العملات الأخرى.

وحد من الخسائر بيانات أظهرت انكماش اقتصاد اليابان بأكثر من التقديرات الأولية في الربع الثاني في حين تضرر الإنفاق الرأسمالي من الجائحة.


وأغرقت الحكومات والبنوك المركزية الأسواق بإجراءات تحفيز غير مسبوقة لتقليل الضرر الاقتصادي الناجم عن الجائحة مما صعد بالذهب لمستويات مرتفعة بفضل دوره في التحوط في مواجهة التضخم وانخفاض العملة.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)