بعد تسجيل أكبر هبوط يومي منذ شهر, يعود الذهب للصعود !



بعد تسجيل أكبر هبوط يومي له خلال شهر, يعود الذهب ويصحح اتجاهه ويرتفع في التعاملات الفورية 0.4% , حيث أدت مؤشرات التعافي الاقتصادي بعد تخفيض إجراءات العزل أدت به للهبوط إلى أدنى مستوى منذ 30 نيسان في الجلسة السابقة.

حيث وصل الذهب في التعاملات الفورية إلى 1703.95 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0407 بتوقيت جرينتش، وكان قد تراجع 1.7% يوم الأربعاء. وصعد الذهب في التعاملات الآجلة في الولايات المتحدة 0.1% إلى 1705.70 دولار.

وأدى التفاؤل الاقتصادي الناجم عن تخفيف قيود فرضت لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد إلى تراجع الطلب على الذهب الذي يعتبر ملاذا آمنا مؤخرا مما أدى بأسعار المعدن الأصفر للهبوط بنسبة 1.3% منذ بداية الأسبوع.


وهناك تعافٍ في الإقبال على المخاطرة مدعوماً بالتفاؤل بشأن انتهاء إجراءات العزل العام وبأن الاقتصاد ربما يكون متجهاً نحو المزيد من الاستقرار. وارتفعت الأسهم الآسيوية إلى أعلى مستوى لها في شهرين يوم الخميس مع تحسن معنويات المستثمرين بفضل توقعات خطط التحفيز الحكومية بما حد من جاذبية الذهب.


لكن على الرغم من تحسن شهية المخاطرة، فقد استقرت أسعار الذهب فوق المستوى الرئيسي البالغ 1700 دولار للأوقية بسبب التوتر بين الولايات المتحدة والصين والاحتجاجات التي نشبت في الولايات المتحدة الأمريكية وأضعفت الدولار.