بعد صدمات وتغيرات كبيرة في سعر النفط, كيف عاد للاستقرار؟



بعد عدة صدمات وصعود وهبوط في أسعار النفط, اليوم يتمتع النفط بحالة من الاستقرار بالرغم من كل تلك البيانات التي تدل على زيادة في الطلب وانخفاض مخزونات الخام الأمريكية الشيء الذي يبقي المخاوف التي تنامت حيال فيروس كورونا وتأثيره على النفط بشكل غير مباشر بعيداً.


ارتفعت العقود الآجلة لخام "برنت" بواقع 10 سنتات إلى 34.75 دولار للبرميل.

وجاء ارتفاع عقود "برنت" خلافا للخام الأمريكي الخفيف، الذي نزلت عقوده بواقع سنتين إلى 31.94 دولار للبرميل، بعدما أغلقت مرتفعة 1% في الجلسة السابقة.


وتراجعت مخزونات الخام الأمريكية بمقدار 4.8 مليون برميل إلى 521.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 15 مايو الجاري، وفقا لبيانات من معهد البترول الأمريكي أمس الثلاثاء.


وقال المعهد إن استهلاك مصافي التكرير زاد 229 ألف برميل يوميا، مما يشير إلى أن المجمعات تحاول إنتاج مزيد من الوقود، بينما تخفف الولايات المتحدة إجراءات الإغلاق الشامل.

وذكر أحد الخبراء الاقتصاديين أن القلق بدأ ينحسر تدريجياً وبدأ الطلب يتحسن فقد شهدنا عقود يونيو لخام غرب تكساس انتهت الأمس وانتقلنا بسلاسة إلى عقود يوليو.