تراجع في أسعار النفط وفي توقعات تعافي الطلب



اليوم الأربعاء تسجل العقود الآجلة للنفط تراجعاً بعد هبوط حاد في الجلسة السابقة, جاء ذلك بعد تسجيل حالات جديدة مصابة بفيروس كوفيد-19 مما أدى إلى تخفيض الآمال في تعافٍ قريب للطلب على النفط.


حيث تراجع خام برنت 25 سنتا أو ما يعادل 0.6 بالمئة إلى 39.53 دولار للبرميل بعد أن هبط ما يزيد عن 5% يوم الثلاثاء لأقل من 40 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ يونيو حزيران.

ونزل الخام الأمريكي 28 سنتا أو ما يعادل 0.8 % إلى 36.48 دولار للبرميل بعد أن انخفض نحو 8% في الجلسة السابقة.

ويُتداول الخامان القياسيان عند نحو أدنى مستوى في ثلاثة أشهر.


وقال أوراسيا في مذكرة إن التفشي يهدد الآمال بتعاف اقتصادي عالمي مما قد يقلص الصلب على أنواع الوقود من وقود الطائرات إلى الديزل، على الرغم من أن انخفاض الأسعار قد يرفع أرباح مصافي التكرير لتعود إلى المنطقة الإيجابية.

وساعدت تخفيضات قياسية للإمدادات تقوم بها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء، فيما يعرف باسم مجموعة أوبك+، في دعم الأسعار، لكن في ظل أرقام اقتصادية قاتمة تُعلن بشكل شبه يومي، أي أن توقعات تحسن الطلب على النفط مازالت سلبية إلى حد الآن.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)