قرار جديد للمركزي التركي, ماذا سيفعل في الليرة؟




خفض البنك المركزي التركي معدل الفائدة الرئيسي للمرة التاسعة على التوالي بمقدار 50 نقطة أساس من 8.75% إلى 8.25٪ كما كان متوقعاً يوم الخميس مستفيداً من ارتفاع الليرة مؤخراً لمواصلة دعم الاقتصاد الذي تراجع بسبب فيروس كورونا.


وقد سحب البنك ملايين الدولارات من احتياطاته من العملات الأجنبية في الأشهر الأخيرة من أجل دعم الليرة، مما يمهد الطريق حالياً لخفض تكاليف الاقتراض التي تأمل الحكومة أن تساعد في التعافي الاقتصاد.


تأتي هذه الخطوة على الرغم من مخاوف المستثمرين بشأن احتياطيات تركيا من العملات الأجنبية المستنزفة والتي دفعت الليرة التركية إلى أدنى مستوى لها على الإطلاق في 7 مايو. وارتفعت العملة التركية منذ ذلك الحين بسبب توقعات التمويل الأجنبي ، مما خفف من مخاطر التضخم. هذا من شأنه أن يدفع العجلة الاقتصادية التركية للأمام وسيزيد من فرص انتعاش الليرة مقابل العملات الأخرى.