هل عاد الذهب للارتفاع مجدداً ؟




عاد الذهب للارتفاع مجدداً اليوم الجمعة بعد أن عززت بيانات غير إيجابية عن طلبات إعانة البطالة الأمريكية المخاوف من تعاف أبطأ من تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد مما انعكس سلباً على الدولار وعائدات السندات الأمريكية.


حيث ارتفع الذهب في التعاملات الفورية 0.3% إلى 1947.83 دولار للأوقية (الأونصة). والذهب مرتفع 0.2% منذ بداية الأسبوع الجاري، بعد أن هوى 4.5% في الأسبوع المنتهي في 14 أغسطس آب، وهو أسوأ أداء أسبوعي في خمسة أسابيع.


هذا وارتفع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.5% إلى 1956.10 دولار.

وذكر أحد المحللين الاقتصاديين أن ”تدهور بيانات سوق العمل الأمريكية، وانخفاض عوائد السندات واستمرار التوتر الجيوسياسي مستمرون في دعم الذهب“

”نتوقع تداول الذهب بين 1920 و1980 دولارا في الأمد القريب“ مضيفاً أن عوامل مثل زيادة الإقبال على المخاطرة وإحراز تقدم في التوصل للقاح لفيروس كورونا قد تضغط على الطلب.


وأظهرت بيانات يوم الخميس أن عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة ارتفع على نحو غير متوقع ليتجاوز المليون في انتكاسة لسوق العمل الأمريكية المكروبة بفعل جائحة كورونا.

ودفع هذا مؤشر الدولار وعوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية البالغ أجلها عشر سنوات إلى الانخفاض، مما يضفي جاذبية على الذهب كاستثمار جيد.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)


المنشورات الأخيرة

إظهار الكل