النفط يرتفع و المخزونات الأمريكية تهبط


ارتفعت أسعار النفط مجدداً الأربعاء، بدعم من آمال بأن الولايات المتحدة ستزيد المدفوعات في حزمة مساعدات مرتبطة بالجائحة، وهو تحرك قد يحفز الطلب على الوقود وينشط النمو الاقتصادي.


وعزز برنت مكاسبه فوق 51 دولاراً بقليل مقابل 48.13 دولار للخام الأمريكي.


وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول الثلاثاء، مرتفعة 23سنتاً، أو 0.5 في المئة، لتسجل عند التسوية 51.09 دولار للبرميل. وصعدت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 38 سنتاً، أو 0.8 في المئة، لتبلغ عند التسوية 48.00 دولاراً للبرميل.


وقال جاري كانينجام مدير بحوث السوق في تراديشن انريجي «نرى قوة في سوق النفط في أعقاب تقدم في حزمة التحفيز الأمريكية».


ووافق مجلس النواب الأمريكي الذي يقوده الديمقراطيون على تلبية مطلب الرئيس دونالد ترامب لزيادة المدفوعات المباشرة للأمريكيين في إطار حزمة تحفيزية واسعة لتخفيف تداعيات جائحة كوفيد-19 إلى 2000 دولار.

ولم يتضح ما إذا كان الجمهوريون في مجلس الشيوخ الأمريكي سيدعمون أيضاً هذا التحرك.


وقال محللون إن أسعار النفط قد تكتسب قوة مع تسارع برامج التطعيم حول العالم بلقاحات مضادة لفيروس كورونا العام القادم.

إلى ذلك، قال مجلس الوزراء السعودي إنه بحث الثلاثاء نتائج اجتماع اللجنة الحكومية المشتركة السعودية الروسية وإعادة تأكيد الالتزام بميثاق التعاون بين الدول المنتجة للنفط وإعلان مجموعة أوبك+ لدعم استقرار أسواق الخام العالمية. وتضم أوبك+ أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا ودولاً أخرى منتجة للنفط.


وأكد مجلس الوزراء السعودي على «ضرورة مواصلة العمل على توسيع وتعزيز التعاون في عدد من المجالات للارتقاء بالعلاقات الثنائية بين البلدين... وتسهيل الاستثمارات في المشروعات المشتركة التي تشمل مجموعة واسعة من الصناعات والإنتاج المشترك للمنتجات فائقة التقنية».


وأظهرت بيانات من معهد البترول الأمريكي الثلاثاء أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة تراجعت بأكثر من المتوقع الأسبوع الماضي في حين سجلت مخزونات البنزين ونواتج التقطير انخفاضاً على عكس التوقعات.


وأشارت البيانات إلى أن مخزونات الخام هبطت 4.8 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الخامس والعشرين من ديسمبر/كانون الأول إلى 492.9 مليون برميل، متجاوزة توقعات محللين استطلعت رويترز آراءهم لانخفاض قدره 2.6 مليون برميل.

وقال معهد البترول إن مخزونات الخام في مركز التسليم في كاشينج بولاية أوكلاهوما زادت بواقع 131 ألف برميل.

وأظهرت بيانات المعهد أن مخزونات البنزين انخفضت بمقدار 718 ألف برميل على النقيض من توقعات المحللين التي كانت تشير إلى زيادة قدرها 1.7 مليون برميل.

وتراجعت مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، 1.9 مليون برميل على عكس توقعات لزيادة قدرها 529 ألف برميل.

وأظهرت البيانات أن واردات الولايات المتحدة من النفط الخام الأسبوع الماضي هبطت 204 آلاف برميل يومياً.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)

إشترك في قناتنا على تيليغرام لتصلك الأخبار بشكل يومي:t.me/alamiyafx

لمتابعة المزيد من المعلومات يمكنك زيارة موقعنا الإلكتروني: www.alamiyafx.com