انعكاس كبير لتخيفض قيود كورونا على الذهب والدولار



سجل الذهب هبوطاً اليوم مقابل صعود في الدولار إلى اعلى مستويات له من اسبوع. هذا وزاد إقبال المستثمرين على الأصول عالية المخاطر بعد التخفيف على قيود كورونا التي قامت بها عدة فيروس.

نزلت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1700.52 دولار للأوقية (الأونصة). وانخفض الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.2 بالمئة إلى 1707 دولارات.


وقال أحد المحللين ”قلة الطلب على المجوهرات والمعنويات الإيجابية جداً في أسواق الأسهم مع فتح الاقتصادات من جديد تضغطان على أسعار الذهب“.

يخفف العديد من الدول مثل إيطاليا وألمانيا والولايات المتحدة إجراءات العزل العام بشكل تجريبي.


ومما زاد الإقبال على الذهب تثبيطا، ارتفع مؤشر الدولار 0.4 بالمئة إلى أعلى مستوى في أكثر من أسبوع.

كانت أسعار الذهب قد أغلقت على ارتفاع في الجلسات الثلاث السابقة، إذ استمرت الضبابية حيال الاقتصاد العالمي في ظل تواصل انتشار الفيروس وعودة ظهور التوتر الأمريكي الصيني.


وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ربحت الفضة 0.3 بالمئة لتبلغ 15.07 دولار للأوقية، وهبط البلاتين 0.7 بالمئة إلى 758.53 دولار.

وتراجع البلاديوم 1.1 بالمئة إلى 1780.68 دولار بعد بلوغه قاع أكثر من شهر يوم الثلاثاء. وهوت أسعار المعدن، الذي يستخدم في صناعة المحولات التحفيزية للسيارات، بحوالي أربعين بالمئة عن ارتفاع قياسي بلغه في 27 فبراير شباط.


وحالة عدم الاستقرار التي يشهدها السوق نتيجة طبيعية حيث أن أكبر اقتصادات العالم مازالت تكافح كورونا وتحاول إيجاد حل وسط بين استمرار عجلة الاقتصاد وتطبيق قيود للحد من انتشار الفيروس في ذات الوقت.


المنشورات الأخيرة

إظهار الكل