بايدن يوقع على خطة تحفيز الاقتصاد الأميركي



وقع الرئيس الأمريكي جو بايدن على حزمة التحفيز الاقتصادي البالغة 1.9 تريليون دولار، وقال بايدن "هذا التشريع التاريخي يستهدف إعادة بناء العمود الفقري لهذا البلد."


وجاءت الخطة بعد مرور عام على بدء جائحة فيروس كورونا في الولايات المتحدة التي عانت اقتصادياً و اجتماعياً في ظل الجائحة. وتتضمن الخطة مدفوعات مباشرة بقيمة 400 مليار دولار و مساعدات بقيمة 350 مليار دولار للإدارات المحلية وحكومات الولايات. وأبرز بنود خطة الإنقاذ:


شيكات للأفراد:

كل فرد يقل دخله عن 75 ألف دولار سنوياً سيحصل على مساعدة مالية مباشرة قدرها 1400 دولار.


إعانات البطالة:

تمديد إعانة البطالة التكميلية والتي تبلغ 300 دولار في الأسبوع حتى أيلول/ سبتمبر القادم. وإلغاء ضريبة الدخل الفدرالية لأول 10200 دولار حصلت عليها الأسر التي يقل دخلها عن 150 ألف دولار سنوياً.


رفع مبلغ الائتمان الضريبي للأطفال:

رفع مبلغ الائتمان الضريبي إلى 3600 دولار للأطفال حتى سن الخامسة، و إلى 3000 دولار للأطفال من 6 إلى 17 عام. وعليه ستقدم الحكومة الفدرالية مدفوعات ائتمانية تضمن دخل شبه ثابت للأسر محدودة الدخل التي لديها طفل.


مكافحة جائحة كورونا:

ستوفر الخطة تمويلاً لتوزيع اللقاحات وإجراء اختبارات فيروس كورونا كما تشمل الخطة تقديم 130 مليار دولار على شكل دعم للمدارس و الجامعات ومساعدات للمتضررين من عمليات الإغلاق من مطاعم وصالات موسيقى.


تعزيز قانون الرعاية الصحية:

تقديم مليارات الدولارات لبرامج الصحة العامة و الرعاية الصحية للمحاربين القدامى، كما تشمل الخطة تغطية كلفة أقساط الـتأمين كاملة للذين فقدوا وظائفهم وذلك حتى أيلول/ سبتمبر القادم.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)