تقنيات تداول متقدمة من مستويات فيبوناتشي 10


مستويات تصحيح فيبوناتشي هي الجزء الحاسم في استراتيجية التداول ، تستخدم عمليات تصحيح فيبوناتشي أساساً كجزء من استراتيجية تداول اتجاه معين.


في سيناريوهات كهذه، يحدد تجار الفوركس إرتدادًا يحدث في اتجاه ما، و بالتالي يحاولون إنشاء إدخالات منخفضة الإنعكاس في مسار الاتجاه الأولي، من خلال الاستفادة من مستويات فيبوناتشي. بمعنى آخر، يتوقع المتداولون الذين يطبقون هذه الإستراتيجية أن يكون لدى السعر فرصة كبيرة للارتداد من مستويات فيبوناتشي و العودة في الاتجاه الأولي. بالإضافة إلى ذلك، تمتد إمكانية الانعكاس حيث يوجد تقارب في الإشارات الفنية في الوقت الذي يصل فيه السعر إلى مستوى فيبوناتشي.


كما ذكرنا سابقًا، تشتمل المؤشرات الفنية الشائعة الأخرى التي يتم تطبيقها جنبًا إلى جنب مع مستويات فيبوناتشي على الحجم و خطوط الاتجاه و مذبذبات الزخم و متوسطات التحرك و أنماط الشموع. يتعلق عدد كبير من المؤشرات المؤكدة المستخدمة بإشارة انعكاس أكثر قوة. يعتمد تصحيحات نسب فيبوناتشي على تنوع الأدوات المالية التي تشمل الفوركس و الأسهم و السلع، و يستخدم في أطر زمنية متعددة.


و مع ذلك، كما هو الحال مع المؤشرات الفنية الأخرى، فإن القيمة التنبؤية تتناسب مع الإطار الزمني المطبق، مع إعطاء وزن أكبر للأطر الزمنية الأطول نسبياً. يقودنا ذلك إلى أن مستوى تصحيح 38٪ على الرسم البياني الأسبوعي هو مستوى تقني أكثر أهمية مقارنة بمستوى تصحيح 38٪ على مخطط مدته 5 دقائق.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)