شركات عالمية تختار تركيا للاستثمار في صناعة الهواتف الذكية بقيمة 50 مليون دولار


قال رئيس مكتب الاستثمار في الرئاسة التركية، براق داغلي أوغلو، في مقابلة مع الأناضول، أن شركة "أوبو" (OPPO) الصينية ذات الشهرة العالمية في إنتاج الهواتف الذكية، أعلنت عن دخولها السوق التركية من خلال إقامة مشروع استثماري بقيمة 50 مليون دولار.


وأضاف داغلي أوغلو أن أهم الشركات المصنعة للهواتف الذكية بالعالم، قررت إقامة مشاريع استثمارية في تركيا.

وتابع داغلي أوغلو أن تركيا تعتبر مركز جذب للمستثمرين في قطاع التكنولوجيا لما تملكه من قوى عاملة شابة ومدربة، وبنية تحتية صناعية متطورة ورقمية قوية، وموقع جغرافي استراتيجي يسمح للمستثمرين بالوصول إلى أسواق متنوعة على الصعيدين المحلي والدولي.


وأوضح أن مكتب الاستثمار بالرئاسة التركية، أجرى مقابلات مع شركات مماثلة قد تعلن قريبا عن استثمارات مهمة في البلاد.

وأردف داغلي أوغلو: "نحن نرى أن الشركات الدولية في مختلف القطاعات تضع بلدنا كمركز إقليمي للبحث والتطوير والتصميم والإنتاج والخدمات اللوجستية والإدارة".


وذكر أن معظم مصنعي الهواتف المحمولة في العالم يجرون في هذه المرحلة تقييمات حول الإمكانات والمزايا التي توفرها تركيا من أجل اتخاذ قراراتهم الاستثمارية.

ولفت إلى أن "السوق التركية وحدها تشهد مبيع أكثر من 10 ملايين هاتف محمول سنويا. وهذا يجذب الشركات العالمية التي ستعمل على تلبية احتياجات السوق المحلية أولا ثم احتياجات الأسواق القريبة بدول المنطقة".


وفي السياق، قال داغلي أوغلو إن بدء شركات دولية في إنتاج الهواتف الذكية بتركيا، سينعكس بصورة إيجابية على زيادة معدلات الإنتاج المحلي بشكل تدريجي.

وأضاف أن ذلك سيخلق فرصة للمصنعين المحليين للاندماج في سلسلة التوريد العالمية بمجال صناعة الهواتف الذكية.


للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)