نمو في أنشطة المصانع الصينية


أظهر مسح خاص، أن أنشطة المصانع في الصين تسارعت بأعلى وتيرة فيما يقرب من عشر سنوات في أكتوبر/ تشرين الأول مع تنامي الطلب المحلي، مما يزيد من قوة الدفع لاقتصاد مع تعافى سريعا من أزمة فيروس كورونا.


وارتفع مؤشر كايشين/ماركت لمديري مشتريات القطاع الصناعي 53.6 من 53.0 في سبتمبر /أيلول، ليظل فوق مستوى 50 الفاصل بين النمو و الانكماش للشهر السادس على التوالي.


ويركز مؤشر كايشين على الشركات الصغيرة والمعتمدة على التصدير بينما يرصد المسح الرسمي الذي أُعلنت نتائجه يوم السبت الشركات الكبيرة والمشروعات المملوكة للدولة.


ويعود القطاع الصناعي الضخم في الصين باطراد إلى مستويات نشاط ما قبل الجائحة التي أصابت قطاعات كبيرة في الاقتصاد بالشلل في مطلع العام، إلا ان الآفاق العالمية تزداد قتامة لأن دولا غربية عديدة مازالت تكافح الإصابات المتزايدة بمرض كوفيد-19 وتعاود فرض إجراءات الإغلاق الشامل.


وأظهر المسح الرسمي توسع أنشطة المصانع بوتيرة أبطأ قليلا في أكتوبر تشرين الأول لكنه جاء أعلى بهامش طفيف من توقعات المحللين

للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية (اضغط هنا)