top of page

هل يزداد لمعان الذهب بعد قرار الفيدرالي ؟


تراجع الدولار اليوم الاربعاء 14/06/2023 مع ارتفاع في أسعار الذهب ووصوله حول مستوى هام عند 1950 دولار للأوقية . حيث تزايدت أصوات الرهانات على أن الفيدرالي سوف يبقي أسعار الفائدة دون تغيير بعد بيانات تباطؤ التضخم الأمريكي .

وتترقب الأسواق اليوم بيانات مؤشر أسعار المنتجين وذلك قبل ساعات من قرار الفيدرالي بشأن الفائدة وبعد ساعات من صدور بيانات مؤشر أسعار المستهلكين.

كان وقد تراجع مؤشر الدولار بعد صدور بيانات التضخم في الولايات المتحدة والتي أظهرت تباطؤ وتيرة الارتفاع السنوية في أسعار المستهلكين الاساسية التي تستبعد أسعار الغذاء والطاقة المتقلبة حيث ارتفعت بنسبة 5.3% خلال مايو على أساس سنوي من 5.5% خلال أبريل.


و قال كليفورد بينيت كبير الاقتصاديين في ACY Securities على الرغم من أن بنك الاحتياطي الفيدرالي قد يتوقف مؤقتًا في هذا الاجتماع إلا أنه سيحافظ بالتأكيد على تحيز شديد في المستقبل المنظور تجاه تشديد السياسة النقدية نظرًا لأن مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي يبلغ 5.3٪.

وقال بينيت الإدراك المتزايد بأن بنك الاحتياطي الفيدرالي من غير المرجح أن يخفض أسعار الفائدة لبقية هذا العام تسبب في خروج الكثير من المستثمرين من سوق الذهب مؤخرًا.

وأضاف كانت حركة الأسعار في النطاق الأخير مدعاة للحذر لكن يبدو أن فريق الشراء سيفوز في هذا الصراع الملحمي.

وبدأ مسؤولو الاحتياطي الاتحادي يوم الثلاثاء أول اجتماع لهم منذ 15 شهرا بدون أن يكون هناك رفع محدد مسبقا لسعر الفائدة مطروح على الطاولة مما يجعله الاجتماع الأول بلا نتيجة متوقعة مسبقا.


بينما يُنظر إلى الذهب على أنه تحوط ضد التضخم فإن معدلات الفائدة المرتفعة لترويض ضغوط الأسعار تؤثر عمومًا على جاذبية الأصول غير ذات العائد.

حيث صعدت الفضة الفورية 0.7 بالمئة إلى 23.8439 دولارًا للأوقية وارتفع البلاتين 0.3 بالمئة إلى 979.37 دولارًا بينما استقر البلاديوم عند 1361.01 دولارًا.

و قال خبير السلع في "جي إم إكس" الصينية توماس رو إن المخاوف بشأن نتائج اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي الذي تميل كفة اتجاهاته إلى تثبيت أسعار الفائدة تصرف نظر كثير من المستثمرين عن الدولار بوصفه وسيلة التحوط المثلى في الظروف الحالية.


وأوضح رو أن أسعار الذهب ستواصل الارتفاع على المدى القريب لتخترق حاجز الـ 2000 دولار قبل نهاية شهر يونيو الجاري إلا إذا اصطدمت بإجراءات أكثر تشددًا تدفع المشترين إلى تفضيل عدم المغامرة بالمال في ظل الظروف الاقتصادية المتردية حاليًا.

وتوقع كبير محللي السوق في مؤسسة "سيتي إندكس" مات سيمبسون أن يحافظ الاحتياطي الفيدرالي على سعر الفائدة في خطوة من شأنها ألا تحد من ارتفاع أسعار الذهب مبررًا ذلك بأن العملة الأميركية لن تكتسب مزيدًا من القوة في وقت قريب.





للاطلاع على آخر الأخبار الاقتصادية :


للتواصل معنا ومتابعة كافة معرفاتنا على مواقع التواصل الإجتماعي :






留言


bottom of page