هل بدء أثر كورونا السلبي يزول عن أسواق التداول؟



ارتفعت أسعار الذهب بقوة يوم الثلاثاء، مع استمرار الارتفاع في حالات الإصابة بفيروس كورونا من حول العالم، وما لهذا الانتشار على الاقتصاد العالمي، مما دفع المستثمرون إلى الذهاب للملاذات الآمنة.


ارتفعت عقود الذهب الآجلة لـ 1,659 دولار للأوقية، بينما ارتفع الذهب في المعاملات الفورية لـ 1,659.70 دولار للأوقية.

ارتفع عدد الوفيات في الولايات المتحدة لـ 11، مع إعلان ولاية كاليفورنيا حالة الطوارئ.


يقول أفشين نابافي، كبير محللي سوق السلع في إم كيه إس: "يبدو أن الفيروس يحرك المشهد الآن، وأعتقد أن الأسواق في حالة اضطراب، والذهب أكثر عرضة للارتفاع، وكذلك المعدن حاصل على دعم من الأسفل."


"في الوقت الراهن، يبدو أن فيروس كورونا سيكون له تأثيرات سلبية قوية على: السياحة، والسفر، والأعمال الصغيرة. لذا أعتقد أن التأثير السلبي سيكون طويل الأمد على الأسواق."


قال صندوق النقد الدولي يوم الأربعاء إن انتشار الفيروس سحق آمال النمو الاقتصادي القوي هذا العام، بينما يوضح تقرير الفيدرالي أن الفيروس بدأ يلقي بظلاله على الولايات المتحدة."


ارتفعت العقود الآجلة للفضة 17.33 دولار للأوقية، بينما عقود البلاتين سجلت انخفاضًا لـ 862.8 دولار للأوقية، بنسبة 1.4%. ولم يطرأ تغيرًا كبيرًا على عقود النحاس ليقف عند 2.585 دولار للباوند.